علاج المغص بالأعشاب …….مقالُ دوْسات اليَوْمَ: بيْنَ الأعشابِ ومغْصِ البطْن ..

علاج المغص

علاج المغص بالأعشاب….نعاني من تأوُّهاتٌ وآلامٌ في البطْن .. منْ دوْسات وجدْنا الحلَّ والسُّكْن .. حيْثُ الأعشابُ دواءٌ لمَنْ تألَّمَ وأَنّ .. ومقالُ دوْسات اليَوْمَ: بيْنَ الأعشابِ ومغْصِ البطْن ..

ما هوَ المَغْص؟:

      يُعاني أكْثَرُ النّاس منَ المغْص الذي يُصيبُ منْطقةَ البطْن، نتيجةَ انْقباضٍ وانبساطٍ في المعِدة، وتتوافر مَجْموعةٌ منَ السّوائل والوصْفاتِ الطبيعيَّةِ التي يُمكن اعتمادُها للتخلُّص منْه .. في هذا المقال سنتحدَّثُ برفْقةِ دوْسات عن المغْصِ وأسبابِه، والأعشابِ التي يُمكِنُ اعتمادُها للتخلُّص منْه ..

الأسبابُ الكامنةُ وراءَ المغْص:

  • تراكُم الغازات.
  • المُعاناةُ منْ مُتلازمةِ القوْلون المتهيِّج.
  • منْ يُعانون منَ القُرْحة.
  • منْ يُعانون مِنَ الإمْساكِ المُزْمن.
  • التعرُّض لالتهابِ المَرارة.
  • حساسيَّة الحليب، أو ما يُسمّى باللّاكْتوز.
  • الفيْروسات المعويَّة مثل إنفلونزا المَعِدة.
  • الزّائدة الدوديَّة.
  • التهاباتُ المَسالِك البوْليَّة.
  • عسْر الهضْم وحُموضَةُ المعِدة.
  • انسدادُ الأمْعاء.
  • الفتْق في منْطقة البَطْن.
  • حصى الكُلْيَة.
  • الحساسيةُ منْ أطعمةٍ مُعيَّنة.
  • الأطعمةُ الفاسدةُ أو التسمُّم الغذائيّ.
  • التهابُ البنْكرياس.
  • تمدُّد الأوْعيةِ الدّمويَّة.
  • التوابلُ الحارقة.
  • شرْبُ الماءِ في أثناءِ الطَّعام.
  • المشْروباتُ الغازيَّة.
  • الطفيْليّات.
  • ابتلاعُ الهواءِ وسرْعةُ تناولِ الطَّعام.
  • الأكْلُ بإفْراط.
  • الغِذاءُ غيْرُ المتوازِن.
  • تناولُ الأكلِ في أثناءِ التوتُّرِ العاطفيّ والإرهْاق.
  • الأطْعمةُ غيْرُ المهْضومةِ جيِّداً.
  • المُبالغةُ في تناولِ الحليبِ ومُشْتقاتِه.
  • المُبالغةُ في تناولِ الأكلِ الغنيِّ بالألْياف.

علاج المغص بالأعشاب  التي تُساهمُ في التخلُّص منَ المغْص:

  • اليانسون والبابونَج؛ إذْ يخلِّصان الجسْمَ منَ الغازاتِ المتراكِمةِ في الجهازِ الهضْميّ.
  • ماءُ الزَّهْر والماء.
  • جذورُ نباتِ الشّبَث المغليَّة.
  • الحلْبةُ المغليَّةُ بالماء.
  • منْقوعُ الكُزْبرةِ.
  • مشْروبُ الكَمّونِ قبْل الأكْل.
  • الكراوْيةُ والبرْدقوشُ والزَّعْترُ والعرْعَر.
  • زيْتُ الزَّيْتون.
  • شرْبُ الماءِ بعْدَ الطَّعام.
  • اليانْسونُ المُحلّى.
  • ماءُ زهْرِ البرْتقال.
  • حبَّةُ البركَة المطْحونةُ في الطَّعام، إضافةً إلى زيْتِها.
  • مشْروبُ القرْفة.
  • عصيرُ اللّيْمون الطارد للغازات.
  • ثلاثةُ فُصوصٍ منَ الثّوم برفْقةِ الماءِ مَساءً، يعملُ على تلْيين الأمعاءِ، والتخلُّصِ منَ الغازات.

 

توْصيةُ دوْسات

        ظهرت الأعشابُ منْذ العصور القديمة: الإغْريق، والرّومان، والصّين، والهنْد الذين وجدوا الأعشاب المختلفة واستخلاص العلاجات العشبيَّة لأمراض مختلفة. منْ دوْسات نقول اليوم: الأعشاب لا تزال تُستخدم لإضافة نكهة مميّزة للطعام، وتستخدم كمشروبات. وعلاوة على ذلك، فإنَّها تُستخدم كمكمِّلاتٍ غذائيّةٍ صحيّةٍ في الطبِّ البديل لمُختلف الأعراض والامراض؛ حيث تعمل على تعزيز الصحَّة والوقاية منَ الأمراض. وتستخدم الأعشاب أيضاً في مستحضرات التجميل، والأصباغ والروائح. والكثير من الناس على بيِّنةٍ منَ الفوائدِ الصحيَّةِ منَ الأعشاب وتثق في قوة الشفاء باستخدامها .

 

 


اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *