حمية الفواكه ريجيم يلجأ له الكثيرون دون دراية عن ماهية أخطاره الصحية

حمية الفواكه ريجيم

حمية الفواكه ريجيم شائع بين الناس لكن :-

  • حمية الفواكه ريجيم غير صحي يخلوا  من إكتمال العناصر الغذائية التي يحتاجها الجسم لأنها تكون قائمة على فكرة تناول الفرد لصنف واحد من الفاكهة طوال اليوم.
  • لأنه غير مبني على الأساس الصحي المنطقي والعلمي
  • وهو ريجيم سطحي يظن متبعيه ومن يروجون له أنه يجعلهم يخسون كثيرا من الكيلوجرامات في فترة قصيرة
  • وأنهم سيتمتعون بفضل تناول الفواكه لوحدها بصحة جيدة وأفضل مما كانوا عليه .
  • ريجيم الفواكه يؤدي إلى نقص فيتامين B12 والذي يساهم في نقل الإشارات العصبية من المخ إلى الجسد ويساعد على تكوين كرات الدم الحمراء.
  • والأمر على العكس تماما كما تؤكد أخصائية التغذية ماس وتد من دوسات أن إعتماد الجسم على عنصر غذائي واحد فقط يُنهكه ويُخسره أينعم الوزن لكنه بالمقابل يخسر عناصر غذائية أساسية من جسمه
  • فيؤدي الى إعياء الجسم ومرضه فضرر هذا النوع من الحميات يفوق فوائدها
  • ويُنافي مبدأ دوسات الصحي المتنوع الأغذية القائم على (إخسر وزنا أكبر وأكسب صحة أكثر) (وحميتك من أكل بيتك) وكل الغذاء مسموح لكن مع حساب الدوسات المُلائمة لجسمك وطبيعته .

ما هي مخاطر ومضار حمية الفواكه ؟

  • الأشخاص اللذين يعتمدون حمية الفواكه لفترة طويلة غالبا ما يُصابون بمرض الأنيميا وذلك لإفتقاد الجسم لمصادر الطاقة الأخرى المتواجدة في أنواع الأطعمة المختلفة.

  • إعتماد نوع واحد من الفواكه أو حتى فقط الفاكهه في نظام غذائي فهذا يؤدي لفقد أهم فيتامين وهو B1 مما يجعل الجسم  أكثر عرضة للأمراض المزمنة.
  • إن الإفراط في تناول الفوكه وبكميات غير مدروسة وكبيرة ومبالغ بها يؤدي الى الإرتفاع في نسبة الفركتوز في الجسم
  • خلو هذه الحمية من الكالسيوم جسم الإنسان يحتاج دائما إلى الكالسيوم، والفواكه لا تحتوي على الكالسيوم مما يؤدي في نهاية الأمر إلى هشاشة العظام
  • وبالتالي منسوب الدهون والشحوم في الجسم يتزايد ويتضاعف مما يؤثر على الكبد فيصبح غير قادر على سلاسة عملية حرق دهون الجسم وتذويبها أو تصريفها فتتكدس في الجسم مما يؤدي للسمنة
  • ضعف الجسم بسبب إفتقاره لعنصر البروتين والفواكه لا تحتوي على البروتين، وكما هو معلوم فإن جسم الإنسان يعتمد في بنائه وتجديد الألياف على البروتين.
  • أصبح مرض السكري صديقا لكل من لديه سمنة ولذلك يحاول كثير من الأفراد المصابين بالسمنة تلاشي هذا المرض بحمية غذائية خاطئة مثل رجيم الفواكه.
  • التناول المستمر للفواكه يتسبب في ارتفاع نسبة الكربوهيدرات في الجسم ومنها سيتحول إلى دهون تخزن في الجسم فتؤذي الصحة
  • هم لا يعلمون أن هذا الرجيم يؤثر على الغدد التي تساعد البنكرياس في إفراز مادة الأنسولين وهذا بالطبع يصيبهم بمرض السكري وغيرها من الأمراض وقد ينتهي إلى مرض السرطان.

 


اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *