Search
Close this search box.

كيف نعيد فيتامين د للمستوى الطبيعي،

كيف نعيد فيتامين د

شارك هذا المنشور

كيف نعيد فيتامين د للمستوى الطبيعي:

كيف نعيد فيتامين د للمستوى الطبيعي، وما هي الطرق التي يمكن اتباعها لإعادته إلى المستوى الطبيعي؟ فالكثير يعاني من انخفاض معدل فيتامين د في الجسم.

هل من مخاطر لإنخفاض فيتامين د عن المستوى الطبيعي؟

  • يتسبب في ظهور أعراض أبرزها انخفاض امتصاص الكالسيوم وتضرر العظام.

متى يعود فيتامين د لمستواه الطبيعي؟

  • ·       عند التساؤل حول متى يعود فيتامين د لمستواه الطبيعي نجد أن هناك عدة

ماهي العوامل التي تساهم في إعادة الفيتامين للحد الطبيعي؟

  • يجب أن يتم الذهاب إلى الطبيب المتخصص.
  • البقاء في الشمس لفترة تصل إلى 15 دقيقة في اليوم الواحد. للحفاظ على معدل الفيتامين في الدم.
  • تتراوح نسبة فيتامين د للأشخاص الذين لا يعانون من هشاشة العظام بين 20 حتى 50 نانوجرام/ملليلتر بالدم.
  • يجب أن يحصل البالغين على 6000 وحدة دولية يوميًا من فيتامين د ولفترة تصل إلى 8 أسابيع.
  • يمكن الحصول على 50000 وحدة دولية مرة في الأسبوع على مدار الـ 8 أسابيع.
  • للوقاية من انخفاض معدل فيتامين د يمكن الحصول على نسبة تتراوح بين 1500 حتى 2000 يوميًا. ويمكن المداومة على الاستفادة من تلك النسبة حتى لا تنخفض مرة أخرى. كما يتم إعطاء الأطفال الأقل من 18 عام نسبة تصل إلى 2000 وحدة بصورة يومية لـ 6 أسابيع متتالية. ويمكن إعطائهم 50000 وحدة في الأسبوع لفترة تصل إلى 6 أسابيع ومن ثم إعطائهم جرعة وقائية. تتراوح بين 600 حتى 1000 وحدة بصورة يومية لتعود النسبة إلى المعدل الطبيعي.

المضاعفات التي تحدث عند انخفاضه:

  • الإصابة بالتهاب الأمعاء يحافظ فيتامين د على صحة الجهاز الهضمي، ولذلك يصاب الأشخاص بالتهاب الأمعاء عند انخفاض معدله.
  • هشاشة العظام
    يقوم فيتامين د بتسهيل امتصاص الكلسيوم في العظام، ولذلك عندما تنخفض نسبته تفقد العظام كثافتها.
  • ولذلك يصاب العديد من الأشخاص بالهشاشة والكسور.
  • أمراض القلب يعمل انخفاض معدل فيتامين د على زيادة فرص الإصابة بارتفاع ضغط الدم بالإضافة إلى فشل القلب.
  • اضطرابات عصبية ونفسية يصاب الكثيرون باضطرابات نفسية وعصبية تتمثل في الفصام والمزاج المتقلب والاكتئاب.

ماهي الطرق التي يمكن من خلالها علاج انخفاض معدل فيتامين د في الجسم:

  • يتم تسميته بفيتامين الشمس لأنهها تقوم بإنتاج الفيتامين بعد التعرض للشمس
  • التعرض لأشعة الشمس بصورة يومية لفترة تتراوح بين 15 حتى 20 دقيقة وذلك حتى يقوم بإنتاج ما يحتاجه من فيتامين د يوميًا.
  • ارتداء بعض الملابس المكشوفة والابتعاد عن الملابس التي تمنع دخول أشعة الشمس للجلد.
  • التعرض للشمس خلال ساعات الصباح الباكر أو الساعات التي تسبق الغروب حتى لا تتسبب الأشعة الفوق بنفسجية في حدوث ضرر للجلد.
  • الابتعاد عن واقي الشمس حتى لا يمنع وصول الفيتامين لداخل الجسم.
  • تعريض الأطفال للشمس منذ الولادة حتى يتم إنتاج الفيتامين وضمان نمو العظام بقوة.

تناول بعض الأطعمة هناك الكثير من الأطعمة التي تحتوي على فيتامين د

  • سمك التونة سمك السلمون.  ، زيت كبد الحوت. سمك السردين.
  •  منتجات الألبان.
  • المكملات الغذائية عندما يصعب على الفرد التعرض للشمس وعدم وجود جدوى للأطعمة يمكن اللجوء للمكملات الغذائية.
  • يقوم الطبيب بتحديد الجرعة الصحيحة من فيتامين د بعد الفحوصات المخبرية ومعدل نقص الفيتامين.
  • العمر الذي وصل إليه المريض.
  • الحالة الصحية للمريض وتحديد إذا كان يعاني من بعض المشكلات الخاصة بامتصاص الفيتامين.

اشترك في نشرتنا الإخبارية

احصل على التحديثات وتعلم من الأفضل

مقالات ذات صلة

هل ترغب في الاشتراك؟

حميتك من اكل بيتك