4 فبراير اليوم العالمي للسرطان ونصائح مع السيدة ماس وتد حول التغذية والسرطان

4 فبراير اليوم العالمي للسرطان

شارك هذا المنشور

 4 فبراير اليوم العالمي للسرطان   يعتبر هذا التاريخ  تاريخ تم تعيينه من قبل الاتحاد الدولي لمكافحة السرطان  لأهمية نشر الوعي حول مخاطر الإصابة بذا المرض ، وأهمية الفحوصات المبكرة للكشف المبكر عن ذا المرض.

وبمناسبة هذا اليوم أحبت دوسات إلقاء الضوء على بعض النصائح التغذوية أثناء العلاج الكيماوي الذي يعتبر من العلاجات الفعالة التي أنقذت الملايين رغم التعب الشديد الذي يعاني منه الشخص الذي يتلقى العلاج.

ما هي الأثار الجانبية للعلاج الكيماوي؟

  • الشعور بالضعف والتعب الشديد.
  • ارتفاع ملحوظ على درجة الحرارة مع قشعريرة.
  • قد يحصل صعوبات بالتنفس.
  • الام في أجزاء الجسم.
  • تقرحات واضحة على أطراف الفم
  • جفاف الفم .
  • فقدان الشعر.
  • القيء والاسهال.

هذه الاثار الجانبية تعتبر من أصعب ما يعاني مريض السرطان، وما يهمنا هنا في 4 فبراير اليوم العالمي للسرطان  هو أعراض فقدان الشهية وعدم الرغبة في تناول الطعام والتحسس من الكثير من الأنواع.

لكن من منبر دوسات نشدد على أهمية موضوع تناول الطعام المناسب فترة العلاج نظراً لأهمية ذلك:-

  • في زيادة المقاومة والمقدرة على الانتصار في المعركة ضد هذا المرض.
  • المحافظة على الجسم رطبا وعدم الشعور بالجفاف.
  • مكافحة أعراض سوء التغذية والحصول على ما يحتاجه الجسم من طاقة وسعرات حرارية

في  4 فبراير اليوم العالمي للسرطان نصائح وهمسات تغذوية  مع السيدة ماس وتد  تستهدف مرضى السرطان  :-

  • نعم لوجبات صغيرة ومتعددة ولا للوجبات الكبيرة والمرهقة للمريض.
  • نعم للأغذية اللينة والطرية سهلة الهضم ولا تحتاج للمضغ لتخفيف العبء على مريض السرطان خاصة ان يعاني من الضعف والتقرحات والالام.
  • نعم لشرب السوائل لمنع الإصابة بالجفاف ولا بأس بنكهات الأعشاب والليمون .
  • نعم لإضافة نكهات تخفف من أعراض الغثيان كنكهة النعناع والليمون والزنجبيل بكميات محسوبة .
  • لزيادة الطاقة والسعرات في الوجبة الواحدة لا بأس بإضافة بطاطا مسلوقة أرز وربما تكون الوجبات الخفيفة كوكتيل فواكه مكثف بالأفوكادو.
  • عند المعاناة من أعراض الاسهال لا للأطعمة الدسمة.
  • عند الشعور بجفاف الفم لا للأطعمة الصلبة والجافة ونعم للأطعمة الرطبة حتى لا يحصل التصتق بسقف الحلق.
  • نعم لأطباق ذات الوان مفرحة وفاتحة للشهية.
  • نعم للحوم البيضاء مثل السمك والدجاج المشوي ولا للحوم حمراء كثيرة الدهون فذلك أسهل للهضم وأكثر راحة .

نتمنى السلامة للجميع والصحة والعافية وعليكم بالطاقة الإيجابية المستمدة من نظرات من تحبونهم من حولكم ولا ألف لا للانهزام والسلبية وتوكلوا على الله ففي التوكل عليه والرضا والقبول أول شرط من شروط االنجاح برحلة العلاج ودمتم سالمين

اشترك في نشرتنا الإخبارية

احصل على التحديثات وتعلم من الأفضل

مقالات ذات صلة

هل ترغب في الاشتراك؟

حميتك من اكل بيتك