الحميات الغذائية والشقيقة فهل يؤثر تخسيس الوزن في الشعور بالصداع

الحميات الغذائية والشقيقة

شارك هذا المنشور

الحميات الغذائية والشقيقة فهل يؤثر تخسيس الوزن في الشعور بالصداع

  • في حالة إتباع نظام حمية وريجيم قاسي يخلو من النشويات وقليل الوجبات اليومية حينها يُصبح الجسم معرضا للإصابة بألام الصداع وخاصة اللذين يُعانون من الشقيقة .
  • حيث يؤدي الحرمان من الأغذية وتقليل عدد الوجبات اليومية للإصابة بالصداع والام الشقيقة بسبب الانخفاض في نسبة السكر في الدم
  • وكما هو معلوم أهمية تناول السكر المعتدل جدا عنصر أساسي لانتاج الطاقة و خاصة الدماغ و إنخفاضه يشوش عمل الدماغ و يتعبه فيشعر الإنسان بالصداع وتضاعف أعراض الشقيقة .
  • والدايت الذي يعتمد مبدأ إلغاء وجبات معينة هو دايت فاشل ويؤدي للاصابة بعدم المقدرة على ممارسة الأعمال اليومية وقلة التركيز والشعور بالغثيان وبانخفاض نسبة السكر بالدم والشعور بالتعب والإرهاق .
  • وكل هذه الأعراض تؤدي لنوبات من الصداع والام الشقيقة (المايجرين) هل إساءة الحميات الغذائية واتباع الريجيمات القاسية هي سبب في الشقيقة فقط :
  • بالتأكيد ليست هي المسبب الوحيد إنما هي المسبب الأكبر .
  • أيضا التوترات وتغيير روتين الحياة اليومي من تغيرات العمل وتغيير الطقس وتقلباته كلها عوامل محفزة لالام الشقيقة والصداع بصورة عامة .
  • قلة عدد ساعات النوم أ و النوم النهاري والإستيقاظ الليلي . .
  • شرب الكافيين الزائد عن الحد أو قطعه مرة واحدة لذا نجد الصائم أكثر عرضة للشعور بالصداع .
  • الإكثار من الشيكولاطة والمشروبات الغازية والمشروبات الكحولية .
  • وعند النساء حدوث التغييرات الهرمونية مثل الطمث أو الحمل .
  • عوامل بيئية كتقلب درجات الحرارة وتغيير طبيعة المناخ .

ما هي الأغذية التي تنصح السيدة ماس وتد بتجنبها ويُعتقد أنها قد تزيد من الام الصداع (الشقيقة) ؟

وبالطبع هي تختلف من شخص لآخر لكن على الأغلب هذه الأغذية من يعانون من الشقيقة عليهم تجنبها لأنها تُضاعف الأعراض لديهم

  • اللحوم المدخنة كالنقانق والمرتديلا .
  • وبعض الأجبان منها التشيدر والقريش وجبنة الكريما .
  • بعض الفواكه كالموز والحمضيات كالبرتقال و المندرين.
  • القهوة والشاي والكولا والشيكولاتة .
  • بعض النقرشات كالمكسرات.
  • الوجبات السريعة والأطعمة المُصنعة و مكعبات مرق الدجاج .
  • صبغات الطعام المصنعة والمواد الحافظة .

ملاحظة وعن تجربة عميقة تؤكد السيدة ماي وتد أن نظام دوسات للصحة والتغذية حينما تمك إتباعه من أشخاص يُعانون من مشكلات صحية ومنها المايجرين تضاءلت لديهم أعراض الصداع والشقيقة وأكدوا انها خفت حدة الصداع الى الأقل من النصف لذا عند إتباع حمية غذائية عليكم بالحميات الصحية المدروسة والمطبقة والتي ثبت صحتها وصحيتها .

اشترك في نشرتنا الإخبارية

احصل على التحديثات وتعلم من الأفضل

مقالات ذات صلة

مقبلات

صوص البندورة والنعنع

المقادير          4 حبات بندورة حمراء ناضجة 2 ملعقة كبيرة زيت زيتون 2 فص ثوم مهروس 2 ملعقة كبيرة رب بندورة 1 ملعقة صغيرة ملح

هل ترغب في الاشتراك؟

حميتك من اكل بيتك