سرطان الثدي الوراثي ، هل هناك حتمية للوراثة بالإصابة بالسرطان؟ :

سرطان الثدي الوراثي

شارك هذا المنشور

Share on facebook
Share on twitter
Share on whatsapp
Share on email

سرطان الثدي الوراثي ، هل هناك حتمية للوراثة بالإصابة بالسرطان؟ :  

سرطان الثدي الوراثي ، هل هناك حتمية للوراثة بالإصابة بالسرطان؟ إذا كان لدى عائلتكَ تاريخ قوي للإصابة بسرطان الثدي أو أنواع أخرى من السرطان، فقد يوصي طبيبكَ بإجراء اختبار دم للمساعدة في تحديد الطفرات المحدَّدة في الجين BRCA أو الجينات الأخرى التي تنتقل عبر العائلة.

  • ويُقدِّر الأطباء ارتباط ما يقرب من 5 إلى 10 في المئة من سرطان الثدي بالطفرات الوراثية التي تنتقل عبر أجيال العائلة.
  • أشهر هذه الجينات هي الجين 1 لسرطان الثدي (BRCA1) والجين 2 لسرطان الثدي (BRCA2)، حيث يَزيد كلاهما من خطر الإصابة بكلٍّ من سرطان الثدي والمبايض.

ما هي مدى الخطورة في حال الوراثة ؟

  • العامل الوراثي يجعل المرأة أكثر عرضة للإصابة بسرطان الثدي.
  • مع العلم أن وجود عامل أو أكثر من عوامل خطر الإصابة بسرطان الثدي لا يعني بالضرورة أنك سوف تُصابين بسرطان الثدي.
  • العديد من النساء المصابات بسرطان الثدي ليس لديهن أي عوامل خطورة معروفة سوى كونهن نساءً.

ماهي العوامل المرتبطة بزيادة احتمالية الإصابة بسرطان الثدي ما يلي:

  • النساء أكثر عرضة من الرجال للإصابة بسرطان الثدي.
  •  تزيد احتمالية إصابتكِ بسرطان الثدي مع التقدم بالعمر.
  • وجود سجل مرضي للإصابة بمشاكل الثدي. 
  • وجود سجل مرضي للإصابة بسرطان ومشاكل الثدي. إذا كنتِ مصابةً بسرطان الثدي في أحدى الثديين، فلديكِ احتمالية مرتفعة للإصابة بالسرطان في الثدي الأخر.
  • وجود تاريخ عائلي للإصابة بسرطان الثدي. إذا شُخصت أمك أو أختك أو ابنتك بسرطان الثدي، خصوصًا في سن مبكرة، تزداد احتمالية إصابتك بسرطان الثدي. ومع ذلك، فإن غالبية الأشخاص المصابين بسرطان الثدي ليس لديهم تاريخ عائلي للمرض.
  • الجينات الموروثة التي تزيد من احتمالية الإصابة بالسرطان. 
  • يمكن أن تنتقل بعض الطفرات الجينية التي تزيد من احتمالية الإصابة بسرطان الثدي من الآباء إلى الأطفال. الطفرات الجينية الأكثر شهرة التي تزيد من احتمالية الاصابة بسرطان الثدي هي BRCA1 و BRCA2. يمكن أن تزيد هذه الجينات بشكل كبير من احتمالية الإصابة بسرطان الثدي وغيره من أنواع السرطان، لكنها لا تجعل السرطان أمرًا حتميًّا.
  •  إذا كنت قد تلقيتِ علاجًا إشعاعيًّا على الصدر في مرحلة الطفولة أو الشباب، فإن احتمالية إصابتك بسرطان الثدي تزداد.
  • يرفع الوزن الزائد أو البدانة احتمالية الإصابة بسرطان الثدي.
  • بداية الدورة الشهرية قبل الثانية عشرة يزيد من احتمالية الإصابة بسرطان الثدي.
  •  إذا بدأت انقطاع الطمث في سن أكبر، فأنتِ أكثر عرضة للإصابة بسرطان الثدي.
  • إنجاب طفلك الأول في سن متأخرة. 
  • النساء اللاتي لم يسبق لهن الحمل أكثر عرضة للإصابة بسرطان الثدي من النساء اللاتي حملن مرة أو أكثر.
  • استخدام العلاج الهرموني بعد سن اليأس. 
  • ·         يزيد تناول الكحوليات احتمالية الإصابة بسرطان الثدي.

الوقاية

كيف تحد المرأة ذات السجل الوراثي من خطر الإصابة بسرطان الثدي؟

  • إتباع إجراءات حياتية للتقليل خطر الإصابة بسرطان الثدي.
  • استفسري من طبيبك عن فحص سرطان الثدي
  • حاولي التعرّف على طبيعة ثدييك من خلال الفحص الذاتي ومراقبة حالتهما. 
  • الامتناع عن شرب الكحول
  • ممارسة الرياضة معظم أيام الأسبوع.
  • الحد من العلاج الهرموني بعد سن انقطاع الطمث. 
  • الحفاظ على وزن صحي. 
  • اتباع نظام غذائي صحي. 

اشترك في نشرتنا الإخبارية

احصل على التحديثات وتعلم من الأفضل

مقالات ذات صلة

غداء

السبانخ بلحم راس العصفور

المقادير 200 غرام لحم احمر مقطع راس عصفور 1 بصلة مفروم ناعم 3 فص ثوم مفروم ¼ ملعقة صغيرة ( ملح .فلفل اسمر .هال )

أطباق رئيسية

بطاطا بالكاري

بطاطا بالكاري من الأطباق الرئيسية -لحوم المقادير 1 كغم حب بطاطا 2 قرن فلفل اخضر 1 بصلة مفروم ناعم 3 فص ثوم مهروس 2 ملعقة

هل ترغب في الاشتراك؟

حميتك من اكل بيتك

عرض خاص

لمدة محدودة اشتراك ٣ اشهر في ١٦٠$ فقط