هل شعرت بالدوار بعد تناولك وجبة الإفطار في رمضان؟

هل شعرت بالدوار

شارك هذا المنشور

هل شعرت بالدوار بعد تناولك وجبة الإفطار في رمضان؟

هل شعرت بالدوار بعد تناولك وجبة الإفطار في رمضان؟ ترى ما أسبابها؟ هل ساعات الصيام الطويلة هي السبب أم هي نتيجة للإفراط في تناول الطعام وقت الإفطار؟ أسئلة كثيرة تصل للسيدة ماس وتد أخصائية التغذية من دوسات وستجيب عليها.

هل الدوخة أمر طبيعي ؟

  • الدوخة تجعل الإنسان في حالة من عدم الاتزان ولا يمكنه أن يقف على قدميه.
  • ومع أنها تختفي بعد وقت إلا أنه لا يعرف الأسباب الحقيقة لحدوثها.
  • حيث يشعر الصائم بالدوخة بعد الأكل في رمضان ولكن هذا ليس بحالة دائمة ولكنها مؤقتة، وليس بالضرورة أن يستمر حدوثها حتى تنتهي أيام الصيام.
  • ولتجنب هذه الحالة التي لا يوجد علاج لها، هو الاهتمام باتباع عادات صحيحة وصحية خلال شهر رمضان المبارك.

ما هي أعراض الدوخة؟

  • الأعراض لا تظل لفترة طويلة، ولكنها سرعان ما تزول ويشعر الإنسان بالتحسن.
  • من المحتمل أن تتكرر مرة أخرى لذلك يفضل استشارة الطبيب المختص من أجل الاطمئنان ليس إلا.
  • قد تتسبب بحدوث حالة من الإغماء وفقدان قدرته بشكل كامل على استعادة توازنه و قلة التركيز.
  • ثقل في الرأس فيرى أن كل شيء يدور من حوله أو من حول أي شخصاً يراه.


ما هي أسباب الدوخة بعد الأكل في رمضان؟

  •  يعتبر الجفاف أحد أهم الأسباب التي تشعر الإنسان بالدوخة ويرجع السبب في ذلك إلى عدم تناوله كميات كبيرة من الماء والسوائل أيضاً.
  • يحدث الجفاف أيضاً نتيجة للتعرق الزائد الذي يمنع الأكسجين أن يصل للمخ وهذا أيضاً بدوره يسبب الدور.
  • العطش والتعب والإرهاق من العلامات التي تدل أيضاً على وجود الجفاف.
  • يشعر الإنسان بالدوار نتيجة لانخفاض معدلات ضغط الدم، والذي قد يحدث لأن الدم يتدفق بصورة أكبر إلى الجهاز الهضمي بعد تناول الإفطار مما يؤدي إلى قلة إلى وصوله المخ.
  • يتسبب شعور الإنسان بالعطش إلى انخفاض ضغط الدم وهذا أيضاً يتسبب في حدوث الدوخة.
  • الارتفاع المفاجئ في معدلات ضغط الدم بعد تناول الطعام،
  • وخاصة أن معدلات ضخ الدم بالجسم تزيد وهذا بدوره ما يؤثر على معدل الضغط بشكل عام ويسبب شعور الإنسان بالدوار والدوخة.
  • تنخفض معدلات السكر بالدم أحياناً بعد تناول وجبة الإفطار في رمضان، والتي قد تحدث بعد الانتهاء منها في خلال مدة زمنية تتراوح من 2 إلى 4 ساعات،
  • ويعود السبب في ذلك إلى تعزيز البنكرياس بشكل مفاجئ على إنتاج نسب عالية من الأنسولين
  • والذي يسرع من الاستهلاك الكلي الذي يحدث للجلوكوز بعد أن ينتهي الصائم من الطعام.
  • يؤدي انخفاض نسبة عنصر الحديد في الجسم إلى شعور الإنسان بالدوخة مع عدم القدرة على التركيز أيضاً، والتي يتسبب في إصابة الإنسان بمرض فقر الدم أو الأنيميا.

طرق الوقاية من دوخة مابعد الأكل في رمضان:

التركيز على وجبة السحور لأنها المصدر الرئيس الذي يمد الجسم الذي يحتاج إليها خلال فترات الصيام الطويلة خلال النهار.

تعمل وجبة السحور أيضاً على بالمحافظة على صحة الإنسان لأنها تعمل على تغذيته بكميات كبيرة من السوائل والسعرات الحرارية وغيرها من القيم الغذائية بداية من وقت الإمساك وحتى يحين موعد الإفطار.

  • شرب ما يقرب من كوبين من الماء قبل البدء في تناول الإفطار لأنه يقلل من مستوى ضغط الدم.
  • الابتعاد عن بعض أنواع الطعام التي تحتوي على نسب كبيرة من عنصر الصوديوم أو مادة الكافيين لأنها تعد من الأسباب التي تحدث الدوخة.
  • تناول الصائم مجموعة من الوجبات الصغيرة على فترات متقطعة لأنها تحد من حدة شعوره بالدوخة بعد الأكل.
  • تجنب تناول كميات كبيرة من الطعام على وجبة الإفطار لأن ذلك يزيد من معدلات الدم الذي يتدفق إلى الجهاز الهضمي مما يؤدي لشعور الصائم بالدوخة أو بالدوار.
  • يجب أن يتناول الصائم أنواعاً من الطعام التي تحتاج لفترة كبيرة كي يقوم الجسم بهضمها والتي تتمثل في الخضار والفواكه بالإضافة إلى الحبوب.
  • تجنب الأطعمة التي تحتوي نسب عالية من الكربوهيدرات والسكريات التي يتم تصنيعها، هذا إلى مجموعة أخرى من الأطعمة مثل المكرونة والأرز والخبز والبطاطا لأن الجسم يهضم تلك الأطعمة بسرعة كبيرة
  • الحرص على تناول بعض أنواع من الأطعمة الغنية بمجموعة من الألياف الطبيعية خلال وجبتي الإفطار والسحور.
  • على مرضى السكري فحص دائم لمستويات السكر خلال شهر رمضان.

اشترك في نشرتنا الإخبارية

احصل على التحديثات وتعلم من الأفضل

مقالات ذات صلة

هل ترغب في الاشتراك؟

حميتك من اكل بيتك