تغذية ضغط الدم مرض العصر……. همسات مع دوسات

تغذية ضغط الدم المرض الصامت هي كلمات ونصائح لجميع مرضى الضغط  ،فعندما نتحدث عن ضغط الدم فإننا نتحدث عن

  • ضغط الدم داخل الشرايين، ونعبر عنه بواسطة وحدات : ميليمتر زئبق في رقمين: مثلا 120/80.
  • بشكل عام المقبول والطبيعي أن يكون ضغط الدم عند الإنسان العادي هو 130/85 .
  • إذا ارتفع عن هذه النسبة فهو يعتبر إنسانا يعاني من ضغط الدم.
  • ضغط الدم عند الإنسان ليس ثابتا، ويتغير من لحظه لأخرى تبعا للظروف، ولذلك فإن الطبيب يقرر ما إذا كان ضغط دمك عاليا حسب عدة قياسات يأخذها على فترات متباعدة.

ما هي أسباب ضغط الدم ؟

هناك الكثير من الأسباب التي تسبب ضغط دم مرتفع، منها:-

  • الوراثية التي لا نستطيع التحكم بها 
  • البيئية التي نستطيع أن نتحكم بها.

هل يمكن تخفيض ضغط الدم من خلال الغذاء؟

لقد درس موضوع ضغط الدم في دراسة في عام 2000 سميت بإسم (DASH ׂ) وهي ترينا أننا نستطيع التحكم بضغط الدم وحتى معالجته عن طريق تغيير تغذيتنا:

  • تغذية ضغط الدم والنزول بالوزن:

    هناك علاقة وطيدة بين ضغط الدم والنزول بالوزن :-

  • معظم المرضى الذين يعانون من ضغط الدم هم أيضا يعانون من السمنة.

  • النزول في الوزن من 5%-10% يساعد في تخفيض ضغط الدم.

  • الطريقة الأنجح للنزول بالوزن هي أن نأكل سعرات حرارية أقل .

  • لعب  الرياضة البدنية 3-4 مرات أسبوعيا مدة لا تقل عن 5-30 دقيقة لحرق السعرات الحرارية الزائدة.

يمكن اتباع برنامج غذائي غني بمنتجات الحليب قليلة الدسم  من خلال

  • أن يكون هذا النط على الأقل 3 وجبات يوميا.
  • من خلال هذا البرنامج  وجد أن هناك معادن تساعد  يعلى خفض ضغط الدم مثل الكالسيوم الموجود في منتجات الحليب.
  •  يجب أن نتناول منتجات الحليب قليلة الدسم والتي لا تحتوي على الملح.
  • مصادر أخرى للكالسيوم: طحينة، جوز، سردين،بقوليات، ملفوف بروكولي وفواكه مجففة.

هناك من ينصح لمرضى الضغط ببرنامج غذائي غني بالخضراوات :

  • 4-5 حصص يوميا ( كأس سلطة خضراء أو نصف كأس خضرة مطبوخة.
  • كذلك الفواكه: 2-4 حصص في اليوم: 1 حبة فاكه أو 2/1 كأس فاكهة مقطعة.

     

    عوامل غذائية أخرى تؤثر على تغذيةضغط الدم :-

  • فيتامين C يحافظ على قوة ومرونة الأوعية الدموية ولذلك فإنها تحميها من أخطار الضغط عليها.
  •  الألياف الغذائية: تتواجد في الخضراوات والفواكه، وتساعد على انقاص الوزن لأنها تعطي                 الإحساس بالشبع وبالتالي تساعد على تخفيض الوزن، كما أنها تساعد على إخراج قسم من الملح من الجسم.

تغذية ضغط الدم واستهلاك الملح 

  • تحديد كمية الملح إلى ملعقة صغيرة يوميا.
  • يرتبط الملح ارتباط وثيق بضغط الدم، فهو مادة التي تقوم بحجز الماء في الجسم وكذلك ضغط الدم ولذلك إذا قللنا كمية الملح فإننا نساعد على المحافظة على ضغط دم متوازن

خطوات لتخفيف كمية الملح في الغذاء:

  • تحديد كمية استعمال الصلصات مثل صلصة الصويا، كتشوب ، شوربات جاهزة، أطعمة مصنعة، مسليات مثل البمبا، الجبنة الصفراء، الزيتون، السمك المالح، مكسرات مملحة …
  • زيادة كمية الأطعمة الطبيعية مثل الخضراوات والفواكه أسماك ولحوم طازجة.
  • عندما تقوم شراء متطلبات المنزل من الطعام عليك أن تفحص محتويات الطعام عن طريق المعلومات المكتوبة عليه، واختيار الأطعمة قليلة السعرات الحرارية والمواد الدهنية والملح.
  • مفضل استهلاك المنتجات المكتوب عليها بدون أو قليل الملح.
  • راقب اضافة الملح الخارجي إلى طعامك، ومن المفضل استعمال البدائل مثل الأملاح التي لا تحتوي على الصوديم أو أملاح الأعشاب، أو المونوصوديوم جلوتامات.
  • لكي تستطيع تحويل الصوديوم إلى ملح يجب أن نضرب كمية الصوديوم * 2.5.
  • الطعم المالح هو قضية تحديد ، ففي البداية عندما تبدأ بتقليل الملح ستشعر أن الطعام لا طعم له، ولكن مع الوقت ستتعود اللاقطات الموجودة في اللسان على الطعم الجديد.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *