الإمساك الشديد حالة صحية مزعجة ومؤرقة اليكم الحلول مع الأخصائية ماس وتد من دوسات

الإمساك الشديد

الإمساك الشديد حالة شائعة في الاونة الأخيرة وسط تسارع نبض الحياة ولتفادي أعراض الإمساك علينا تفاديها قبل حدوثها

 لأن الإصابة به أمر مزعج صحيا جسديا ونفسيا ويؤدي لالام وسوء هضم فيؤدي الى السمنة أيضا .

ومن دوسات اليكم بعض النصائح العامة لجهاز هضمي يخلو من حالات الإمساك الشديد :

بوضع نظام غذائي صحي آمن :

يبدأ من الإكثار من تناول المياه

الإكثار من تناول الأغذية ذات الألياف العالية

ضرورة الاهتمام والمواظبة على ممارسة التمارين الرياضية

تجنب الأطعمة التي تتسبب حدوث الإمساك كالوجبات السريعة.

 أحيانا الإمساك ينتج كأثر جانبي لأدوية تتناولها ولن يزول الأثر إلا بزوال المؤثر

من الأدوية المسببة لأعراض الامساك (الأدوية المنومة،مدرات البول، مضادات التشنج، مضادات الاكتئاب).

التركيز والإكثار من شرب السوائل الطبيعية :

فحالات الإصابة بالجفاف الناتجة عن الإهمال في شرب الماء والسوائل الطبيعية .

 فلنتدارك عدم الإصابة بالإمساك يجب شرب السوائل وإن وقعت مشكلة الإمساك يتم معالجتها أيضا بالسوائل .

 اذن فالماء والسوائل تعتبر حماية من الإصابة بالإمساك ووقاية منه وقبل حدوثه وعلاج له أثناء حصوله ودرهم وقاية خير من قنطار علاح .

التركيز على تناول الأغذية الغنية بالألياف يساعد في التخلص من أعراض الإمساك الشديد:

 الألياف الغذائية تعتبر نوعين رئيسين :

  1. الألياف غير القابلة للذوبان الموجودة في نخالة القمح والخضار ومجموعة الحبوب الكاملة .
  2. الألياف القابلة للذوبان والأغذية الغنية بها نخالة الشوفان والشعير والمكسرات والعدس والبازيلاء.
  3. و الألياف غير القابلة للذوبان قد تزيد من مشكلة الإمساك و تجعل منه مشكلة ؛

النشاط والحركة وممارسة التمارين الرياضية:

الحركة وممارسة التمارين الرياضية كرياضة المشي تحد من التعرض لأعراض الإمساك .

رغم أنّها قد لا تزيد عدد مرات الإخراج.

 شرب القهوة وخاصة قهوة الصباح  :

شُرب القهوة الغنية بالكافيين  أمر يعزز من معالجة بعضا من حالات الإمساك الشديد.

إذ يُعتبر الكافيين مُحفزا لعضلات الجهاز الهضمي .

والقهوة تحديدا تُحفزعضلات الجهاز الهضمي بنسبة تفوق القهوة فيها التأثير الذي يؤثره شرب الماء  بنسبة اعلى بكثير .

إستخدام وتناول عشبة السَّنَاة :

عشبة السَّنَا تحوي وغنية بالمركبات المُحفزة لنشاط  الجهاز الهضمي

وتعمل على تسريع حركة الأمعاء وتليينها .

 وهذه العشبة آمنة في تناولها فيما اذا تم استخدامها لبضعة أيام فقط .

لكنها غير آمنة للنساء الحوامل والمرضعات والمرضى المصابين بأمراض الأمعاء الالتهابية

التركيز على أكل ثمار الخوخ وحبذا لو عصيره :

فالخوخ أوعصيره يعزز ويحفز من معالجة سريعة للإمساك لغناه الجيد بالألياف

والخوخ أيضا يحوي مادة السوربيتول المادة الطبيعية المسهلة .

التركيز على  تناول الأغذية التي تحتوي  على مادة لبروبيوتيك  أو مكملاتها :

هذه المادة تُحفز البكتيريا النافعة وتحركها

وتحسن استعادة التوازن في بكتيريا الأمعاء

والحد من الإمساك المزعج  وهي موجودة في  الزبادي ومخلل الملفوف .


اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *